ads

كم سعراً حرارياً في البيضة المسلوقة

    البيض ومكوناته


    يدخل البيض في العديد من الوجبات الغذائية، وذلك لسهولة تحضيره، وقلّة تكلفته، وملائمته لكثيرٍ من الأصناف الغذائية، بالإضافة إلى مذاقه المميز،[١] ويُعَد البيض أحد أفضل وأغنى الأغذية الصحيّة التي يمكن تناولها خلال اليوم، وذلك لغناه بالبروتين عالي الجودة، واحتوائه على عدّة أنواعٍ من الدهون الصحيّة، والفيتامينات، والمعادن.[٢]

    مكونات البيض

    يتكوّن البيض من مكوّنين رئيسيّين هما البياض والصفار، وفيما يلي توضيحٌ لذلك: البياض: يحتوي بياض البيض على معظم البروتين الموجود فيه، حيث يحتوي على 4-5 غرام من البروتين، ويُعتبَر مصدراً جيّداً لليوسين (بالإنجليزية: Leucine) الذي يُمثّل أحد الأحماض الأمينيّة التي تلعب دوراً مهمّاً في تحفيف الوزن.[٣] الصفار: يحتوي الصفار على كثيرٍ من الفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين ب12، وفيتامين أ، وهو من الأغذية النادرة التي تحتوي على فيتامين د بشكلٍ طبيعي، كما أنّه يحتوي على الفسفور، والحديد، والسيلينيوم، والفوليت (بالإنجليزية: Folate)، والكولين (الإنجليزية: Choline)، ومركّب الزياكسانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin)، واللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، وفي حال تمّت تغذية الدجاج في المزارع بحبوب مُدعّمة بالأوميغا 3 (بالإنجليزية: Omega-3) فإنّ ذلك يجعل من صفار البيض مصدراً صحيّاً له، ولهذا يُنصَح بتناول البيض المُدعّم بأوميغا 3.[٤][٣]

    شارك المقال
    Iprahem Magdy
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع سيو بلس .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق